منوعات

اتفاقية سيداو..ظاهرها مكافحة أشكال التمييز ضد المرأة وباطنها مؤلم

تركيا هاشتاغ / اتفاقية سيداو..ظاهرها مكافحة أشكال التمييز ضد المرأة وباطنها مؤلم

معاهدة دولية اعتمدتها الجمعية العامة للأمم المتحدة، وقعت عليها أكثر من 189 دولة، من بينها دول وافقت مع بعض التحفظات.

المعاهدة ظاهرها (مكافحة أشكال التمييز ضد المرأة) وباطنها (فرض الآيديولوجيا الليبرالية على جميع البلدان على حساب الأديان والقيم والتقاليد المجتمعية)

من الدول التي لم تصادق على الاتفاقية الفاتيكان وإيران والصومال وأمريكا (المعاهدة ملزمة للدول التي تصادق عليها)

بعض بنود المعاهدة:

– تعديل دساتير الدول الموقعة للسماح بالمساواة الكاملة بين الجنسين أمام القانون وفي الحياة الزوجية، وتصبح المعاهدة فوق الدساتير المحلية، ومحكمة العدل الدولية من تبت في أي خلافات.

– المساواة بالحقوق والمسؤوليات فيما يتعلق بالزواج والولاية والقوامة والميراث والوصاية، ومنع موافقة الولي على زواج البنت، والسماح بالزواج بين أديان مختلفة، ومنع الزواج للذكور والإناث تحت سن 18 سنة.

– اتخاذ اجراءات قضائية تجاه من يطرح أفكار تفوق جنس على الآخر، أو أن لكل جنس دور معين يقوم به

– ضمان حقوق المرأة للمشاركة في الحياة السياسية، ومشاركتها في المحافل الدولية، بنفس عدد الرجال.

– توفير مدارس مختلطة بين الذكور والإناث، ومنع المدارس التي تعتمد على تعليم جنس واحد.

– يمكن للمرأة أن تعمل في البغاء، لكن تحارب المعاهدة البغاء القسري

– عدم اعتبار الزنا جريمة، ويحق للمرأة الاجهاض (تحفظت أمريكا على موضوع الاجهاض)

زر الذهاب إلى الأعلى