أسعار الصرف

الليرة السورية بعد تصريحات مسؤول الامن القومي الاسرائيلي الثلاثاء 28/04/2020

تركيا هاشتاغ

سعر صرف الليرة السورية في دمشق وإدلب اليوم الثلاثاء الموافق لـ 28/04/2020.

الليرة السورية بعد تصريحات مسؤول الامن القومي الاسرائيلي الثلاثاء 28/04/2020.

تعرضت سعر صرف الليرة السورية لانتكاسات كبير لم تشهدها عبر تاريخها.

يأتي هذا بسبب الأوضاع الراهنة التي تشهدها سوريا, والتي ارتفعت بشكل كبير بعد قانون قيصر الأمريكي.

ويشار الى ان الوبـاء الاخير الذي اجتاح العالم مؤخراً وحصد العديد من الارواح”كورونا”، كان له دور كبير في تدني الاقتصاد العالمي وخصوصاً على قيمة الدولار.

سعر صرف الليرة السورية مقابل باقي العملات في العاصمة دمشق :

سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار:

سعرالشراء :1275
سعر المبيع :1285

سعر صرف الليرة السورية مقابل اليورو:

سعرالشراء :1380
سعر المبيع :1393

سعر صرف الليرة السورية مقابل الليرة التركية :

سعرالشراء :181
سعر المبيع :184

سعر صرف الليرة السورية مقابل الريال السعودي :

سعرالشراء :337
سعر المبيع :342

سعر صرف الليرة السورية مقابل الدينار الاردني :

سعرالشراء :1793
سعر المبيع : 1812

سعر صرف الليرة السورية مقابل الريال القطري :

سعرالشراء :348
سعر المبيع :353

سعر صرف الليرة السورية مقابل العملات في مدينة ادلب :

سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار :

سعرالشراء :1270
سعر المبيع :1280

سعر صرف الليرة السورية مقابل اليورو :

سعرالشراء :1375
سعر المبيع :1388

سعر صرف الليرة السورية مقابل الليرة التركية :

سعرالشراء :181
سعر المبيع :183

سعر صرف الليرة السورية مقابل الريال السعودي :

سعرالشراء :336
سعر المبيع :340

سعر صرف الليرة السورية مقابل الدنار الاردني :

سعرالشراء :1786
سعر المبيع :1805

سعر صرف الليرة السورية مقابل الريال القطري :

سعرالشراء : 347
سعر المبيع : 352

وتشهد الليرة السورية تقلبات بين الحين والآخر, مرتبطة بالأوضاع الراهنة في سورية.

لتحميل تطبيق واتس آب الذهبي اضغط هنا

لتحميل تطبيق Numero eSIM اضغط هنا

لتحميل نسخة WhatsApp yo اضغط هنا.

لتنزيل تطبيق WhatsApp GB اضغط هنا.

للاشتراك بقناة تركيا هاشتاغ على تلغرام اضغط هنا

تصريحات مسؤل الامن الاسرائيلي :

كشف وزير الأمن الإسرائيلي “نفتالي بينيت” عن الأهداف التي تسعى تل أبيب لتحقيقها في سوريا خلال عام 2020 الحالي.

وأكد “بينيت” أن إسرائيل تهدف إلى إخراج إيران من سوريا عسـكرياً قبل نهاية العام الحالي من خلال تكثيف القــصف والغــارات على مواقع الميليــشيات التابعة لطهران داخل الأراضي السورية.

وأضاف في تصريحات صحفية امس الاثنين: أن تل أبيب لن تسمح أن يتعرض سكانها للقــصف، بينما يعيش قادة إيران حياة هادئة في طهران، معتبراً أن الغــارات التي تشــنها إسرائيل على سوريا “معــركة من طرف واحد” تستـــهدف الأذرع الإيــرانية في المنــطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق