منوعات

بالفيديو..لاجئة سورية في ألمانيا تصل الى نهائيات مسابقة الموضة على حساب جسدها

تركيا هاشتاغ / بالفيديو..لاجئة سورية في ألمانيا تصل الى نهائيات مسابقة الموضة على حساب جسدها

وصلت الشابة السورية سولين عمر (20 عاما) إلى المراحل النهائية، لأحد أشهر برامج الأزياء والموضة في ألمانيا، بعد أن تمكنت من “مواجهة المرحلة الأصعب في المنافسة والنجاح فيها”.

وفي برنامج “Germany’s next Topmodel” الذي تقدمه وتشرف عليه عارضة الأزياء العالمية الشهيرة الألمانية هايدي كلوم، وصلت عمر إلى نهائيات البرنامج بنجاح، بعد أن تجاوزت، المرحلة الأصعب على حد وصفها، وهي جلسة التصوير العاري، التي أجرتها مع رسم خطوط حمراء على جسدها.

وقالت في مقابلة مع وسائل إعلام ألمانية: “أريد أن أوضح أمرا.. التصوير العاري ليس بالضرورة شيئا يرحب به مجتمعي. بالنسبة لي هو رمز. مثل الخطوط الحمراء.. حتى لو أظهرت نفسي هنا عارية، فهذا لا يعني أنني نسيت جذوري”.

وكانت سولين طفلة في الحادية عشرة من العمر حين غادرت سوريا مع عائلتها قبل أعوام هربا من الحرب، ثم انتقلت عام 2014 مع عائلتها إلى ألمانيا حيث تعيش في مدينة هامبورغ، وقد تأقلمت سولين واندمجت سريعا في ألمانيا، حيث تسعى لتحقيق أحلامها وطموحاتها بالنجومية.

تركيا هاشتاغ / خبر عربي بحت ينسب لسيدة أمريكية “أمرأة تلد 9 توائم”

هذا الخبر انتشر على نحو واسع اليوم، وقوبل بتأكيد ونفي وسخرية.. الخبر صحيح ولكن الصور المرفقة به غير صحيحة.

تفاصيل الخبر باختصار، جاء فيها أن السيدة المالية حليمة سيسي البالغة من العمر 25 عاماً احتاجت حالتها النادرة لرعاية خاصة، فنقلت من مالي إلى المغرب حيث وضعت 9 أطفال (5 إناث 4 ذكور) بعد أن كان الأطباء يظنون أنهم 7 فقط..

وبحسب ما رصده موقع تركيا هاشتاغ، وزارة الصحة في مالي أكدت أن الأم والأطفال بصحة جيدة (ترجمة مقتضبة عن رويترز ووزارة الصحة).

من هي السيدة التي أرفقت وسائل الإعلام صورتها بالخبر؟.. هي الأمريكية ثيلما شيكا التي وضعت 6 توائم (4 ذكور 2 إناث) في مستشفى النساء في تكساس قبل أكثر من عامين، وقد نشر المستشفى صورتها عبر صفحته في فيسبوك، في 16 مارس 2019 (الصورة أسفل يمين).

الصورة الوحيدة التي قد تكون صحيحة للولادة الجديدة، هي التي نشرتها وزارة الصحة المالية (الصورة أسفل يسار).

كالعادة، وسائل إعلام كبرى بعشرات الموظفين لا تكلف نفسها عناء التحقق والبحث عن حقيقة صورة نشرها مصدر ما معروف.

بل تقوم بإعادة نشرها على الفور وتزيد على ذلك بتقطيعها من عدة زوايا وتحويلها لعدة صور!.. طبعاً الموضوع لا يقتصر على الإعلام العربي فقط، في الصورة (أعلى) نشاهد قناة روسيا اليوم وقناة العربية وصحيفة صن البريطانية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق