أخبار سوريا

تكتيك جديد في سوريا..روسيا ترسل مقاتلات عسكرية حديثة قادرة على حمل صواريخ “كينجال”

تركيا هاشتاغ / تكتيك جديد في سوريا..روسيا ترسل مقاتلات عسكرية حديثة قادرة على حمل صواريخ “كينجال”

طائرات روسية من طراز حديث ترسل الى القاعدة الجوية الروسية “حميميم” في سوريا، قادرة على حمل صورايخ “كينجال” التي تتفاخر بها روسيا لكن استعمالها بشروط، حيث:

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، يوم أمس الجمعة، عن إرسالها مقاتلات عسكرية حديثة من طراز “ميغ 31 كا” قادرة على حمل صواريخ “كينجال” إلى قاعدة حميميم الجوية في سوريا.

وأصدرت وزارة الدفاع الروسية بيانا جاء فيه: “انطلقت في البحر الأبيض المتوسط ​​في 25 يونيو/حزيران تدريبات مشتركة بين القوات البحرية الروسية والقوات الجوية وبأمر من القيادة سيتم إشراك مقاتلات من طراز “ميغ 31 كا” الحاملة لصواريخ “كينجال” في سوريا.

ويطير صاروخ “كينجال” بسرعة تعادل 10 أمثال سرعة الصوت، متبعا مسارا متعرجا وهو ما يسمح له باختراق الشبكات المخصصة لاصطياد الصواريخ.

وانضم صاروخ “كينجال” إلى ترسانة الأسلحة الدفاعية، التي يمكن أن تستخدمها روسيا في حال تعرضت إلى العدوان. ولن تنطلق الطائرات الروسية المتسلحة بصواريخ “كينجال” لتهاجم أحدا إلا إذا اقتضت الضرورة لطرد مجموعة القطع البحرية.

مثلا، التي تتوجه إلى حدود روسيا. وتستطيع مجموعة الطائرات الروسية، التي تحمل صواريخ “كينجال” أن تدمر مجموعة السفن الحربية لعدو محتمل، والتي تقودها حاملة طائرات، وفقا لصحيفة “في بي كا” مجمع الصناعات العسكرية الروسية.

تركيا هاشتاغ / معبر باب السلامة ينشر بيان وينهي الجدل حول أجازة عيد الأضحى المبارك

علّق معبر باب السلامة الحدودي على صحة تصريحات متداولة منسوبة لمديره فيما يتعلق بفتح المعبر أمام السوريين المقيمين في تركيا لقضاء إجازة عيد الأضحى داخل بلادهم.

وقال المعبر في بيان عبر حسابه الرسمي على فيسبوك، يوم الخميس، إن بعض المواقع تتداول مقطعاً مصوراً للـ.عميد قاسم قاسم مدير المعبر يتكلم خلاله عن فتح التسجيل على إجازات العيد.

وأضاف البيان أنه لا جديد حتى اللحظة بخصوص إجازات العيد، مشيراً إلى أن المقطع المتداول للـ.عميد تم التقاطه قبيل سنوات وليس جديداً.

وأكد المعبر في بيانه أنه في حال ورود أي مستجدات حول إجازة العيد سيتم الإعلان عنها عبر معرفاته الرسمية، داعياً الأهالي إلى عدم استقاء الأخبار من مصادر غير رسمية.

وخلال السنوات الماضية، اعتاد الآلاف من اللاجئين السوريين في تركيا على قضاء عطلة عيدي الأضحى والفطر داخل المناطق المحررة.

غير أن تفشـ.ي وبـ.اء كـ.ورونا حال دون ذلك خلال العيدين الماضيين، فيما لم تفصح السلطات التركية حتى اليوم عن أي تعليمات جديدة حول إجازة العيد القادم.

وعادة ما تسمح السلطات التركية لحاملي بطاقة الحماية المؤقتة (الكمليك) بالدخول إلى سوريا لقضاء إجازة عيدي الأضحى والفطر ضمن شـ.روط محددة.

ويعد معبر باب السلامة أحد أبرز المنافذ التي يسلكها الأفراد والشاحنات للانتقال بين ريف حلب المحرر وولاية كلس التركية.

وبـ.حسب آخر الإحصائيات الصادرة عن دائرة الهجرة التركية، بلغ عدد السوريين من اللاجئين في تركيا نحو ثلاثة ملايين و 672 ألفاً و646 شخصاً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق