أسعار الصرف

سقوط لليرة التركية مقابل الدولار واليورو..وارتفاع صرف 100 دولار في تركيا الثلاثاء

تركيا هاشتاغ / سقوط لليرة التركية مقابل الدولار واليورو..وارتفاع صرف 100 دولار في تركيا الثلاثاء

اسعار صرف العملات الرئيسية امام الليرة التركية اليوم الثلاثاء الموافق لـ 11/05/2021.

الليرة التركية هي العملة الرسمية في تركيا، وتعتبر العملة التركية معدلة عقب حذف 6 اصفار، بعد ان كان المليون ليرة يعادل دولار امريكي.

فأصبحت الليرة التركية تعادل دولار واحد، وبحسب ما رصده “موقع تركيا هاشتاغ” سجل هذا الحدث في عهد رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان ، لتسحب العملات القديمة وتستبدل بعملات جديدة مع بداية عام 2005.

ويشار الى ان أقدم عملة ورقية تركية أصدرتها تركيا تعود إلى العهد الجمهوري لسنة 1927، ولكنها طُبعت بالحروف العثمانية، ومن ثم طبعت من جديد بالحروف اللاتينية الحديثة سنة 1937، وذلك بحسب ما رصده “موقع تركيا هاشتاغ”.

وأصبحت العملات الورقية التركية من فئات 5، 10، 20، 50 ثم 100 ليرة، بعد حذف ستة أصفار من العملة اكتسبت الليرة استقرارها قبل أن تعصف بها رياح التغيير مطلع عام 2018 حيث وصلت لأدنى مستوى لها منذ بدء العمل بها.

تدهور سعر صرف الليرة التركية ليصل إلى أدنى مستوياته حيث صار الدولار الواحد يُقابل 4 ليرات تركية ونصف تقريبا، وتابعت هبوطها لتنخفض بنحو 24% منذ بداية عام 2020 .

أسعار صرف العملات الرئيسية امام الليرة التركية :

امام الدولار “شراء” : 8.2962 ل.ت
امام الدولار “مبيع” : 8.2984 ل.ت

امام اليورو “شراء” : 10.1135 ل.ت
امام اليورو “مبيع” : 10.1199 ل.ت

امام الريال السعودي “شراء” : 2.2103 ل.ت
امام الريال السعودي “مبيع” : 2.2118 ل.ت

امام الجنيه الاسترليني “شراء” : 11.7437 ل.ت
امام الجنيه الاسترليني “مبيع” : 11.7558 ل.ت

امام الريال القطري “شراء” : 2.2775 ل.ت
امام الريال القطري “مبيع” : 2.2800 ل.ت

امام الليرة السورية “شراء” : 367 ل.ت
امام الليرة السورية “مبيع” : 382 ل.ت

ويشار الى ان تراجع الليرة التركية وانهيارها الى هذا القدر سببه السياسة الخارجية الدولية، والعقوبات التي تفرضها الولاياة المتحدة على تـركيا.

تركيا.. نمو صادرات المجوهرات 32.8 بالمئة في 4 أشهر

حققت صادرات قطاع المجوهرات في تركيا، نموا بنسبة 32.8 بالمئة، خلال الأشهر الـ 4 الأولى من العام الجاري، مقارنة بالفترة ذاتها من 2020.

وبحسب بيانات أحصتها الأناضول، من وزارة التجارة ومجلس المصدرين الأتراك، فقد بلغ إجمالي صادرات البلاد، بين يناير/ كانون الثاني وأبريل/ نيسان 2021، 68.8 مليار دولار.

وبرز قطاع المجوهرات ضمن الأكثر نموا في الصادرات، حيث حقق ارتفاعا لشهرين متتاليين، ليبلغ إجمالي صادراته مليارا و380 مليونا و148 ألف دولار، خلال الأشهر الـ 4 الأولى من 2021.

وحلت الولايات المتحدة في المركز الأول ضمن البلدان الأكثر استيرادا للمجوهرات التركية، وذلك بواقع 229 مليونا و603 آلاف دولار.

وفي المركز الثاني، جاءت الإمارات بـ 185 مليونا و354 ألف دولار، تلتها هونغ كونغ بـ 119 مليونا و672 ألف دولار.

المصدر: تركيا هاشتاغ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق