أسعار الصرف

ضمن أشهر البنوك التركية..اليكم حال الليرة التركية امام العملات الرئيسية منتصف الاربعاء

سعر صرف الليرة التركية اليوم الاربعاء الموافق لــ 17/03/2021.

ضمن أشهر البنوك التركية..اليكم حال الليرة التركية امام العملات الرئيسية منتصف الاربعاء

في الاونة الاخيرة حققت الليرة التركية ارتفاع وصف بالجيد عقب التغيرات السياسية الداخلية في تركيا، ويشار بحسب توقعات ان الليرة التركية ستكتسب المزيد من القوة خلال عام 2021.

وفي ظل انتشار وبـ.ـاء كورونا تتدنى قيمة التداول لليرة التركية، وهذا التدني شمل جميع العملات الرئيسية في دول العالم، بسبب انتشار الوبـ.ـاء الى جميع دول العالم تقريباً.

وإليكم سعر صرف الليرة التركية مقابل العملات العربية والاجنبية :

سعر صرف الليرة التركية مقابل الدولار :

سعر الشراء: 7.4886
سعر المبيع: 7.4914

سعر صرف الليرة التركية مقابل اليورو :

سعر الشراء: 8.9232
سعر المبيع : 8.9305

سعر صرف الليرة التركية مقابل الريال السعودي :

سعر الشراء: 2.0023
سعر المبيع: 2.0040

سعر صرف الليرة التركية مقابل الجنيه الاسترليني :

سعر الشراء : 10.4140
سعر المبيع : 10.4200

سعر صرف الليرة التركية مقابل الريال القطري :

سعر الشراء : 2.0536
سعر المبيع : 2.0544

سعر صرف الليرة التركية مقابل الليرة السورية :

سعر الشراء:601
سعر المبيع :622

ويشار الى ان الليرة التركية تشهد تغيير مستمر في سعر الصرف متعلق بشكل اساسي بصرف الدولار، والعلاقات السياسية المتعارضة في هذه الفترة مع بعض دول العالم، تشكل راكز اساسي في عدم استقرار الليرة.

أقرأ المزيد…

الليرة اللبنانية تهبط إلى قاع جديد أمام الدولار عند 14.5 ألفا

سجلت الليرة اللبنانية تراجعا جديدا في تعاملات السوق الموازية (السوداء)، الثلاثاء، إلى متوسط 14.5 ألف ليرة لكل دولار واحد.

وأوردت وسائل إعلام لبنانية ومواقع ترصد تطورات أسعار الصرف اليوم، أن بيع الدولار للمستهلكين في التعاملات المبكرة داخل السوق السوداء، راوح بين 14.3 ـ 14.5 ألف ليرة، وهو مستوى متدن جديد لم يسبق أن سجلته العملة المحلية.

وارتفع الطلب المحلي على النقد الأجنبي خاصة الدولار داخل الأسواق، وسط تراجع ثقة العملاء بالليرة، ما يهدد بتسريع فرضية تنفيذ تعويم كامل أو موجه في أسعار الصرف.

ويبلغ سعر الصرف في السوق الرسمية 1510 ليرات لكل دولار.

يأتي ذلك، بينما تصاعدت حدة المخـ.ـاوف من تصاعد أكبر في وتيرة الاحتـ.ـجاجات الشـ.ـعبية داخل مدن عديدة، واحتمالية عجـ.ـز المصـ.ـارف عن توفير ودائع العـ.ـملاء، بعد انتهاء مهلة حددها البنك المركزي لرفع رؤوس أموال البنوك.

وتتجه العلاقة بين البنوك العاملة في لبنان وأصحاب الودائع إلى مزيد من التعـ.ـقيد، في أعقاب مهلة حددها مصرف لبنان المركزي، انتهت في 28 فبراير/ شباط الماضي، قضت بزيادة رؤوس أموال هذه المصارف.

وفي أغسطس/ آب 2020، ألزم مصرف لبنان البنوك العاملة في السوق، بضرورة زيادة رؤوس أموالها بنسبة 20 بالمئة، وإعادة تكوين حساباتها لدى المصارف المراسلة 3 بالمئة، في موعد أقصاه نهاية فبراير الماضي.

ويبلغ رأس مال البنوك العاملة في لبنان 20 مليار دولار، ويعني رفعها 20 بالمئة أن هناك إضافة بقيمة 4 مليارات دولار، ستواجه غالبية البنوك صعـ.ـوبة الإيفاء بها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى