أخبار سوريا

عقب ألغاء اجتماع انقرة الاعلام الروسي يلوح بعمل عسكري في سوريا

تركيا هاشتاغ

عقب ألغاء اجتماع انقرة الاعلام الروسي يلوح بعمل عسكري في سوريا

بدأت وسائل الإعلام الروسية الترويج إلى احتمالية خـ.رق اتفاق وقف إطـ.ـلاق النار المبرم بين تركيا وروسيا بخصوص محافظة إدلب شمال غربي سوريا، وعودة العملـ.يات العسـ.كرية إلى المنطقة، بعد هدوء جزئي دام لأكثر من 3 أشهر.

وعلى الرغم من أن الدوريات الروسية التركية تسير بشكل شبه أسبوعي على طريق “حلب – اللاذقية” الدولي، والمعروف باسم “M4″، إلا أن الإعلام الروسي اتخذ من الطريق ذريعة لخرق وقف إطـ.لاق النار، حيث نقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عمن أسمته “مصدراً ميدانياً رفيع المستوى” أن روسيا منحت تركيا مهلة لفتح الطريق “M4” بالطرق السلمية، وانتهت يوم أمس.

وادعى المصدر أنهم ينسقون مع روسيا بشأن المعـ.ركة، وزعم أن تركيا غير جادة في معالجة ملف الطريق الدولي “M4″، أو ضبط الفصائل، وذكر أنها ما زالت مستمرة في دعم الفصائل بالسلاح والعتاد.

واعتبر أن إعادة العمليات العسكرية باتت أمراً واقعاً والمعركة “على الأبواب”، وأشار إلى “وضع اللمسات الأخيرة على خطة العمل العسكري”، واضعاً “جبل الزاوية وما تبقى من سهل الغاب هـ.دفاً” حسب وصفه.

وتوقف إطلاق النار في إدلب في الخامس من شهر آذار الماضي، بعد التوصل لاتفاق مشترك بين الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين في موسكو.

ومؤخراً شـ.نت الطائرات الروسية عدة غـ.ارات جوية على منطقة “جبل الزاوية” جنوب إدلب، وكثـ.فت الميلـ.يشيات على الأرض من عملـ.يات التسلل نحو مناطف قـوات المعـ.ارضة بالمنـ.طقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق