أخبار العالم

قانون قيصير يجهز على زوجين لبنانيين لثبوت تعاملهما مع النظام السوري وعلاقتهما بالاسحلة الكيميائية

تركيا هاشتاغ

قيصير يجهز على زوجين لبنانيين في مدينة “والثام” لثبوت تعاملهما مع النظام السوري وعلاقتهما بالاسحلة الكيميائية. 

أصدرت السلطات الأمريكية قراراً بالحجز على أملاك زوجين لبنانيين في مدينة “والثام” بولاية “ماساتشوستس” شرقي الولايات المتحدة، وذلك لثبوت تعاملهما مع نظام الأسد ونقل البضائع له بشكل غير قانوني.

وذكرت مصادر أمريكية أن السلطة القضائية قررت الحجز على منزل وشركة تعود ملكيتهما للمواطن الأمريكي ذي الأصول اللبنانية “آني بيوركليان” وزوجته “أنطوان أجاكا”، لـ”ثبوت تورطهما بتهريب البضائع الأمريكية خارج البلاد، وتقديم الخدمات بشكل غير قانوني إلى نظام الأسد، والتآمر لعرقلة العدالة”.

وأوضح مكتب المحامي الأمريكي “أندرو إي. ليلينغ” في بيان أنه رفع دعوى مصادرة مدنية ضد منزل الشخصين المذكورين، وتم توجيه تهمة التآمر والاحتيال على الولايات المتحدة إليهما لانتهاك قوانين ولوائح التصدير الأمريكية، مشيراً إلى أن الشخصين فرا خارج البلاد ومن المرجح أن يكونا في سوريا أو لبنان.

وبحسب الادعاء العام فإن الزوجين استخدما منزلهما منذ عام 2014 للحصول على السلع والإلكترونيات وأجهزة الكمبيوتر والمفاتيح الكهربائية من الشركات الأمريكية، ومن ثم تهريبها إلى لبنان ومصر والصين في انتهاك للقانون الأمريكي، مضيفاً أن “بيوركليان” و”أجاكا” لديهما ارتباط بشركة “EKT” للإلكترونيات التابعة لمجموعة “قاطرجي”.

وأشار المدعون إلى أن شركة “EKT” متورطة في تطوير أسلحة كيماوية يستخدمها نظام الأسد، إضافة لتورطها بأنشطة تتعلق باقتناء ومحاولة اقتناء وتطوير أجهزة متفجرة مرتجلة، كانت تستخدم ضد القوات الأمريكية وقوات التحالف في العراق وأفغانستان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق