أخبار سوريا

واشنطن تُدلي بحبل النجاة لنظام الاسد للتملص من قيصر

تركيا هاشتاغ

واشنطن تُدلي بحبل النجاة لنظام الاسد للتملص من قيصر

عبر تطبيق قانون قيصر اكدت واشنطن تمسكها بالشروط التي وضعتها لراس النظام السوري لرفع العقوبات التي فرضتها على نظام الاسد، وذلك بتعليق قانون قيصر.

واكد جيمس جيفري المبعوث الأمريكي إلى سوريا، أن واشنطن مستمرة بتقديم الدعم السياسي والمالي لضمان ملاحقة النظام على جـ.ـرائمه وتقديم الأدلة لمحاكمته في المستقبل.

وأشار “جيفري” خلال مشاركته في مؤتمر “بروكسل” الرابع للمانحين الدوليين إلى العقوبات التي فرضتها بلاده مؤخراً ضد النظام السوري بموجب قانون حماية المدنيين في سوريا “قيصر” والتي طالت 39 شخصية وكياناً.

وشدد المسؤول الأمريكي على أن تلك العقوبات لا يمكن رفعها أو تعليق قانون “قيصر” قبل تنفيذ “الأسد” للشروط التي حددتها له واشنطن، داعياً المجتمع الدولي إلى الوقوف بحزم ضد التطبيع الدبلوماسي أو الاقتصادي مع نظام الأسد، قبل التوصل إلى حل سياسي في سوريا.

والشروط بحسب ما ذكر “جيفري” هي: إطـلاق سـراح المعتقـلين السياسيين، والسماح بوصول المساعدات الإنسانية إلى جميع المناطق دون عوائق، وضمان عودة النازحين بشكل آمن وطوعي، ومساءلة مرتكبي جـرائم الـحرب، إضافةً إلى وقف الغـارات الجـوية ضد المدنيين واستهـ.داف المشافي والمنشآت الحيوية.

يُذكر أن وزارة الخارجية الأمريكية أعلنت في السابع عشر من شهر حزيران/ يونيو الماضي فرض الحزمة الأولى من العقوبات على النظام السوري بموجب قانون “قيصر”، وقد طالت 39 شخصية وكياناً من بينهم “بشار الأسد” وزوجته “أسماء” وشقيقته “بشرى” وشقيقه “ماهر” وزوجته “منال جدعان” وعدد من رجال الأعمال والضباط التابعين له.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق